من أين أتينا، وما هي وجهتنا.

كانت بداية ناندوز متواضعة في بلدة صغيرة تُعرف بروسيتينفيل في جوهانسبيرغ في جنوب أفريقيا. في أحد الأيام في العام 1987، التقى صديقان للغداء في مطعم برتغالي صغير، وفيما كانا على وشك إنهاء وجبتيهما، توصلا إلى أنهما تذوقا نكهات لا بد من مشاركتها. واليوم، يضم ناندوز حوالى 1200 مطعم في 5 قارات، من بينها أوروبا وأمريكا الشمالية وأستراليا وآسيا وأفريقيا. وطبق الدجاج الطازج، المتبل لمدة 24 ساعة في صلصلة البيري، معروف في دول مجلس التعاون الخليجي حيث لدينا مطاعم في الإمارات العربية المتحدة وقطر والبحرين وعمان. ونحن نفخر بأن المملكة العربية السعودية باتت الآن موطناً لنا!

طريقتنا في العمل

نسعى أولاً إلى منح جميع من اختبر ناندوز، إن قليلاً أو كثيراً في حياته، من الضيوف مروراً بالمجتمعات والمؤسسين ووصولاً إلى الموردين، تجربة لا تُنسى. ونحن نقصد بالواقع جميع من نتعامل معه. وكيف نطبق ذلك؟ سؤال جيد.

اختصار، إن كوننا نهتم بصدق ببعضنا البعض هو سبب كل ذلك. فنحن نريد أن يكون جميع أفراد عائلتنا مسرورين وناجحين، لذا نهتم ببعضنا البعض ونلهم بعضنا البعض ونحتفل مع بعضنا البعض. تعكس هذه الطريقة غير الرسمية أننا لا نعتمد الجدية الفائقة في ممارستنا للعمل، فنتيح للآخرين فرصة أن يكونوا كما هم، أي نتصرف في العمل كما نتصرف في المنزل. ومن جهة أخرى، فقيمنا هي النور الذي يرشدنا منذ بدايتنا. الفخر والشغف والشجاعة والنزاهة، وفي المقام الأول، العائلة: هذه هي القيم الخمسة التي نعيشها ونتنفسها كل يوم. ولكل فرد من عائلة ناندوز قصته الخاصة مع هذه القيم.

ما حدث حتى الآن

شبه بيري بيري هو قلب وروح ناندو. القصة هي قصتنا. لعدة قرون قد استخدمت شعب جنوب أفريقيا شبه بيري لجلب النار في طعامهم. هو في التربة الغنية موزامبيق وعنيفا الشمس الذي ينمو الفلفل عين الطائر الأفريقي إلى أفضل الناري لها. عندما وصل المستكشفون البرتغاليون هناك، كانوا مسحورا نكهته. وأضافوا بضع قطرات من الليمون وركلة من الثوم وتحولت شبه بيري بيري إلى التوابل جدا سافر جيدا. وهو كيف، بعد سنوات عديدة ما آلت إليه الأمور في Rosettenville، جوهانسبرج.